أحدث كتب

شرح برنامج جوجل بارد Google Bard

شرح برنامج جوجل بارد Google Bard

Google Bard



Google Bard عبارة عن برنامج دردشة آلي مدعوم بالذكاء الاصطناعي تم تدريبه على مجموعة بيانات ضخمة من النصوص والأكواد. ويمكنه توليد استجابات دقيقة وغنية بالمعلومات باللغة الطبيعية، ويوفر تجربة مستخدم بديهية ومتعددة الاستخدامات.

 Google Bard، وهو برنامج دردشة آلي مدعوم بالذكاء الاصطناعي من Google. إليك بعض المعلومات الأساسية عنه:

  • Google Bard هو برنامج دردشة آلي يستخدم نموذج لغة يسمى LaMDA، الذي يمكنه توليد استجابات دقيقة وغنية بالمعلومات باللغة الطبيعية.
  • Google Bard يرتبط بالويب، مما يسمح له بالوصول إلى مصادر متنوعة وموثوقة. يمكنه الإجابة على أسئلة معقدة ومحددة بشكل أفضل من البرامج الأخرى.
  • Google Bard يوفر تجربة مستخدم بديهية ومتعددة الاستخدامات. يمكنك التفاعل معه باستخدام النص أو الصوت أو الصورة. يمكنه أيضًا التكامل مع خدمات Google الأخرى والخدمات الخارجية.
  • Google Bard مجاني تمامًا ومتاح في فرنسا. كل ما تحتاجه هو حساب Google والاتصال بالإنترنت.

إذا كنت تريد معرفة المزيد عن Google Bard، يمكنك زيارة موقعه الرسمي أو مركز المساعدة. أو يمكنك طرح أي سؤال تريده عنه، وسأحاول الإجابة عليه بقدر ما أستطيع.


يبرز Google Bard باعتباره روبوت محادثة يعمل بالذكاء الاصطناعي ومتصلًا بشكل جوهري بالويب والذي يستمد منه معظم معرفته. الميزة الرئيسية للخدمة هي أنها مجانية تمامًا وتوفر إمكانية التعرف على الصور. من المفترض أن يؤدي التكامل التدريجي في نظام Google البيئي إلى جعله برنامج chatbot الأكثر قدرة على أداء مجموعة متنوعة من المهام.

لماذا نستخدم جوجل بارد؟

Google Bard هي أداة chatbot جديدة أطلقتها Google في فبراير 2023. ومن المفترض أن تعمل بشكل مشابه لـ ChatGPT، مع الاختلاف الرئيسي هو أن خدمة Google ستسحب جميع معلوماتها من الويب. يعمل Google Bard عن طريق مسح الإنترنت وتعلم الكلمات والعبارات والأفكار المرتبطة بها. ويستخدم نموذج لغة يسمى LaMDA، المصمم لتطبيقات الحوار. يمكن للمستخدمين كتابة جمل أو أسئلة كاملة في محرك البحث والحصول على الجمل كإجابات.

يرتبط Google Bard بالويب، مما يسمح له بالوصول إلى كمية كبيرة من المعلومات والمصادر المتنوعة. إحدى المزايا الرئيسية لـ Google Bard هي قدرته على تقديم إجابات أكثر موثوقية ودقة من ChatGPT، وذلك بفضل اتصاله بالويب. وبالتالي يمكنه تجنب بعض الأخطاء الواقعية أو المنطقية التي قد يرتكبها ChatGPT بناءً على بيانات قديمة أو غير كاملة. وبالتالي يمكنه الإجابة على أسئلة أكثر تعقيدًا وتحديدًا من ChatGPT، والذي يعتمد بشكل أساسي على البيانات النصية المدربة مسبقًا.

الردود النصية والصوتية

إحدى الميزات الرئيسية لبرنامج Google Bard هي قدرته على إنشاء ليس فقط استجابات نصية، ولكن أيضًا استجابات صوتية. وبالتالي يمكنك التفاعل مع التطبيق باستخدام صوتك، مما يجعل التجربة أكثر طبيعية وغامرة. لا مزيد من الكتابة على لوحة المفاتيح، ما عليك سوى التحدث إلى Google Bard كما تفعل مع صديق. تكون هذه الميزة مفيدة بشكل خاص عندما تكون يداك مشغولتين، أو عندما تريد فقط الراحة والسماح للمساعد بالقيام بالعمل.


التفاعل على أساس المطالبات البصرية

إن Google Bard ليس قادرًا على فهم النص فحسب، بل يمكنه أيضًا تفسير المطالبات المرئية. على سبيل المثال، يمكنك أن تريه صورة وتطلب منه أن يقدم لك وصفًا تفصيليًا لها. هذه الميزة مفيدة بشكل خاص للأشخاص ضعاف البصر، الذين يمكنهم بالتالي الحصول على معلومات حول بيئتهم البصرية. ولكن يمكن استخدامه أيضًا في العديد من السياقات الأخرى، على سبيل المثال للحصول على معلومات حول عمل فني أو نصب تذكاري أو حتى شخص ما.

تكنولوجيا التعلم العميق

يستخدم Google Bard تقنية التعلم العميق لتحسين أدائه باستمرار. كلما استخدمته أكثر، أصبح أكثر ذكاءً وقدرة على فهم طلباتك. وهذا يعني أنه كلما تفاعلت أكثر مع Google Bard، زادت قدرته على تزويدك بإجابات دقيقة وذات صلة. رفيق محادثة حقيقي يتعرف عليك ويتوقع احتياجاتك.

التكامل مع نظام جوجل البيئي والخدمات الأخرى

باعتباره أحد منتجات Google، يتكامل Bard بسلاسة مع النظام البيئي للشركة بأكمله. سواء كنت تستخدم صور Google، أو Google Drive، أو حتى خرائط Google، سيتمكن Bard قريبًا من التفاعل مع هذه الخدمات لتزويدك بمعلومات وإجابات أكثر دقة. على سبيل المثال، يمكنك أن تطلب من Bard أن يعرض لك صور عطلتك، أو أن يقرأ لك مستندًا مخزنًا على Drive، أو أن يعطيك توجيهات إلى موقع معين. هذا التكامل يجعل Bard أداة قوية ومتعددة الاستخدامات، والتي يمكن أن تساعدك في العديد من جوانب حياتك الرقمية.

يمكن لـ Bard أن يذهب إلى أبعد من ذلك من خلال الإضافات التي، مثل ChatGPT، يمكنها السماح لبرنامج الدردشة الآلي بالاتصال بخدمات الطرف الثالث مثل Wolfgram أو Zapier أو Adobe Firefly أو حتى OpenTable.

كيفية استخدام جوجل بارد؟

أصبح Google Bard، مساعد المحادثة المعتمد على الذكاء الاصطناعي من Google، متاحًا الآن على نطاق واسع في فرنسا. بعد فترة من الوصول المحدود، قامت Google بتوسيع نطاق توفر Bard، مما يسمح للمستخدمين الفرنسيين بالاستفادة الكاملة من إمكانات إنشاء النصوص والدردشة. يمثل هذا التوسع علامة فارقة مهمة في التزام Google بجعل الذكاء الاصطناعي للمحادثة في متناول الجميع.

تتضمن قائمة المتطلبات الأساسية الحاجة إلى الاتصال بحساب Google. Bard مجاني تمامًا حاليًا لأنه في مرحلة "تجريبية" وفقًا لمطوره.

ما هي البدائل لجوجل بارد؟

إذا لم يكن Google Bard مناسبًا لك، فهناك أدوات مساعدة أخرى للمحادثة يمكنك تجربتها. ولكل منها نقاط القوة والضعف الخاصة بها، ويمكن أن تقدم تجربة مختلفة. فيما يلي بعض البدائل المتاحة:

ChatGPT

ChatGPT هو بديل مثير للاهتمام يوفر أيضًا ميزات التعلم العميق. إنه قادر على إنشاء استجابات نصية من المطالبات، ويمكن استخدامه لمجموعة متنوعة من المهام، بدءًا من كتابة النص وحتى إنشاء محتوى إبداعي. إذا كنت تبحث عن مساعد محادثة يمكنه مساعدتك في مهام الكتابة الخاصة بك، فقد يكون ChatGPT خيارًا جيدًا.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-