أحدث كتب

أنواع المناهج الدراسية

أنواع المناهج الدراسية

أنواع المناهج الدراسية
أنواع المناهج الدراسية

المنهاج الدراسي هو خطة تحدد ما يتعلمه الطلاب وكيف يتم تقييمهم في مرحلة تعليمية معينة. يعكس المنهاج الدراسي الرؤية والأهداف والقيم التي تنطوي عليها المؤسسة التعليمية والمجتمع الذي تخدمه. يوجد العديد من أنواع المناهج الدراسية التي تختلف في محتواها ومنهجيتها وتنظيمها وتنوعها. في هذا المقال، سنستعرض أربعة أنواع رئيسية من المناهج الدراسية وهي: المنهج القديم، منهج النشاط، المنهج المحوري، والمنهج الخفي.

المنهج القديم

  • يعتبر من أقدم المناهج الدراسية وأكثرها شيوعاً في العالم.
  • يقسم المعرفة إلى مواد دراسية منفصلة مثل: اللغة العربية، التاريخ، الفيزياء، وغيرها.
  • يتبع نهجاً تحويلياً يركز على نقل المعلومات من المعلم إلى الطالب دون تفاعل أو تفكير نقدي.
  • يعتمد على الاختبارات النهائية والدرجات العددية كوسيلة لقياس التحصيل الدراسي.
  • يواجه انتقادات بسبب تجاهله للحاجات والميول والخبرات السابقة للطلاب وعدم تحضيرهم للحياة العملية والمواطنة الفاعلة.

منهج النشاط

  • يعد من المناهج الدراسية الحديثة التي ظهرت في القرن العشرين.
  • يسعى إلى تهيئة مواقف تربوية يتم اختيارها في ضوء حاجات المتعلم ومصالحه وقدراته.
  • يتبع نهجاً تفاعلياً يركز على تفعيل دور الطالب في عملية التعلم وتنمية مهاراته العقلية والعملية والاجتماعية.
  • يستخدم طريقة المشروع وحل المشكلات كوسائل لتطبيق المعرفة والإبداع والتعاون.
  • يواجه تحديات بسبب صعوبة تنفيذه في الفصول الدراسية الكبيرة والمزدحمة وعدم توافر الموارد والمعدات اللازمة.

المنهج المحوري

  • يعد من المناهج الدراسية المعاصرة التي ظهرت في القرن الحادي والعشرين.
  • يركز على حاجات المتعلمين وحاجات المجتمع في ضوء التغيرات العالمية والمحلية.
  • يتبع نهجاً تكاملياً يربط بين المواد الدراسية المختلفة حول محاور أو موضوعات مشتركة تتعلق بالحياة الواقعية والقضايا الهامة.
  • يعتمد على التقويم المستمر والشامل كوسيلة لقياس التعلم والتطور لدى الطلاب.
  • يواجه مقاومة بسبب تحديثه للمناهج الدراسية القائمة وتغييره للأدوار والممارسات التقليدية للمعلمين والطلاب.

المنهج الخفي

  • يعد من المناهج الدراسية الغير رسمية التي تحدث بشكل ضمني أو عفوي في البيئة التعليمية.
  • يتكون من تلك الخبرات التي تكون مصاحبة للعملية التعليمية والتي غالباً ما تكون غير مقصودة أو مخططة مسبقاً.
  • يؤثر على اكتساب الطلاب للقيم الدينية والأخلاقية والاتجاهات الفكرية والسلوكية والانتماءات الاجتماعية والسياسية.
  • يتطلب من المعلمين والمسؤولين التعليميين الوعي والحذر من تأثير المنهج الخفي على شخصية الطلاب ومستقبلهم.
  • يمكن استغلاله بشكل إيجابي لتعزيز الهوية الوطنية والثقافية والتنوع والتسامح والديمقراطية.

خاتمة

في هذا المقال، قمنا بعرض أربعة أنواع من المناهج الدراسية وهي: المنهج القديم، منهج النشاط، المنهج المحوري، والمنهج الخفي. بينا مميزات وعيوب كل نوع وأمثلة عليه. نأمل أن يكون هذا المقال مفيداً ومفيداً لك. إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن المناهج الدراسية، يمكنك زيارة هذه المواقع الإلكترونية.

قد يهمك أيضا قراءة:

مستقبل - التعليم - في - عصر - الذكاء- الاصطناعي
التعليم - عن - بعد - ضرورة - في - العصر - الرقمي
منصات - التعليم - عن - بعد: ضرورة في عصر الرقمية

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-