أحدث كتب

لمحة عن عالم الاجتماع إريك أولين رايت

إريك أولين رايت

إريك أولين رايت

إريك أولين رايت

إريك أولين رايت (1947-2019) هو عالم اجتماع ماركسي تحليلي أميركي، متخصص في التدرج الطبقي الاجتماعي، وفي البدائل المستقبلية المساواتية للرأسمالية1. يتميز باختلافه عن الماركسيين الكلاسيكيين بتقسيمه للطبقة العاملة إلى مجموعات فرعية تتباين بنفوذها، وبالتالي تتفاوت في وعيها الطبقي1. استحدث رايت مفاهيم جديدة للتكيف مع هذا التغيير في المنظور بما في ذلك الديمقراطية العميقة والثورة الخلالية1.

حياته وتعليمه

ولد إيريك أولين رايت في 9 فبراير 1947 في بيركلي، كاليفورنيا لوالدين يهوديين1. حصل على شهادتي بكالوريوس (من كلية هارفارد في عام 1968، ومن كلية باليول، جامعة أكسفورد في عام 1970)، ودكتوراه من جامعة كاليفورنيا، بيركلي، في عام 19761. منذئذ، شغل منصب أستاذ لعلم الاجتماع في جامعة ويسكونسن-ماديسون1. بدأ رايت بمساهماته الفكرية في منتصف السبعينيات، ضمن جيل كامل من الأكاديميين الشباب الذين أصبحوا راديكاليين بسبب معارضة حرب فيتنام وحركة الحقوق المدنية2. ومنذ ذلك الحين، تميز عن باقي أبناء جيله من خلال التزامه المطرد بالبحث لأكثر من ربع قرن2. في عام 2012، تم انتخاب رايت رئيسًا للجمعية الأمريكية لعلم الاجتماع1. توفي رايت في 23 يناير 2019 بسبب مرض اللوكيميا1.

فكره

يهتم عمل رايت بشكل أساسي بدراسة الطبقات الاجتماعية، وعلى وجه الخصوص دأب على توفير تحديث المفهوم الماركسي للطبقة وتطويره، من أجل تمكين الباحثين الماركسيين وغير الماركسيين على حد سواء من استخدام «الطبقة» لشرح والتنبؤ بمصالح الناس المادية وتجاربهم الحياتية وظروف معيشتهم ومدخولاتهم وقدراتهم التنظيمية ورغبتهم بالانخراط في العمل الجماعي وتوجهاتهم السياسية، إلخ1. بالإضافة إلى ذلك، فقد حاول تطوير تصنيفات طبقية تسمح للباحثين بمقارنة البنى والديناميكيات الطبقية لمختلف المجتمعات الرأسمالية المتقدمة المختلفة و «ما بعد الرأسمالية»1. شدد رايت على أهمية: السيطرة على والاستبعاد من النفاذ إلى الموارد الاقتصادية / الإنتاجية؛ الموقع ضمن علاقات الإنتاج؛ والموقع ضمن السوق2. وفقًا لرايت، يمكن تقسيم الطبقات الاجتماعية إلى أربعة أنواع رئيسية: الطبقة البروليتارية، والطبقة الكابيتالية، والطبقة الإدارية، والطبقة العاملة المهنية2. كما اقترح رايت مفهوم «الطبقات المتناقضة» لوصف الفئات الاجتماعية التي تحمل مصالح متضاربة بين الرأسمالية والاشتراكية، مثل الطبقة الوسطى والطبقة العاملة المهنية2.

رايت لم يكتف بتحليل الطبقات الاجتماعية، بل سعى أيضًا إلى استكشاف البدائل الممكنة للرأسمالية، والتي أطلق عليها اسم «اليوتوبيا الواقعية»1. وفقًا لرايت، تعني اليوتوبيا الواقعية «التفكير النظري النقدي حول البدائل الاجتماعية التي تكون في نفس الوقت مرغوبة وممكنة وقابلة للتحقيق»3. ومن أجل تحقيق هذه البدائل، اقترح رايت ثلاثة مسارات رئيسية: الانسحاب من الرأسمالية، والتآمر ضد الرأسمالية، والتآزر مع الرأسمالية3. كما اهتم رايت بدراسة العديد من المواضيع الاجتماعية الأخرى، مثل الديمقراطية والمساواة والعدالة والتحول الاجتماعي والتمويل الاجتماعي والتعليم والجنسانية والعولمة1.

مؤلفاته

إريك أولين رايت هو مؤلف عديد من الكتب والمقالات العلمية في مجال علم الاجتماع والنظرية الاجتماعية. بعض أهم مؤلفاته هي:


Classes (1985): كتاب يقدم نظرية شاملة للطبقات الاجتماعية في المجتمعات الرأسمالية، مستندة إلى مفاهيم الماركسية التحليلية1.


Interrogating Inequality (1994): كتاب يناقش الأسباب والعواقب والبدائل للمساواة الاجتماعية، مستخدماً منهجاً نقدياً وتجريبي2.


Envisioning Real Utopias (2010): كتاب يستكشف الإمكانيات والتحديات لبناء مجتمعات أكثر عدالة وديمقراطية، مقارناً بين الرأسمالية والاشتراكية واليوتوبيا الواقعية3.


Understanding Class (2015): كتاب يعرض نظرية متطورة للطبقات الاجتماعية، مركزة على العلاقة بين الاستغلال والقدرة على التحكم في العملية الاقتصادية.


هذه هي بعض من أهم مؤلفات إريك أولين رايت. إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن أفكاره وأبحاثه، يمكنك زيارة [موقعه الرسمي] أو قراءة مقالة ويكيبيديا عنه

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-