أحدث كتب

كيف تقرأ كتابا بشكل فعال ومفيد؟

كيف تقرأ كتابا بشكل فعال ومفيد؟

كيف تقرأ كتابا بشكل فعال ومفيد؟
كيف تقرأ كتابا بشكل فعال ومفيد؟

المقدمة:

القراءة هي واحدة من أهم المهارات التي يمكن أن تمتلكها في الحياة. فهي تمكنك من اكتساب المعرفة والثقافة والتفكير النقدي والإبداع. ولكن كيف تقرأ كتابا بشكل فعال ومفيد؟ كيف تختار الكتب التي تستحق وقتك وجهدك؟ كيف تستوعب وتحلل وتنتقد وتستفيد من ما تقرأ؟

في هذا المقال، سنقدم لك بعض الاستراتيجيات والنصائح التي تساعدك على تحسين مهاراتك في القراءة والاستمتاع بالكتب أكثر. سنتناول أربعة مستويات من القراءة وكيفية التقدم من مستوى إلى آخر. سنتعرف أيضا على كيفية تحديد هدفك من القراءة واختيار الكتب المناسبة له. سنشرح كيفية تعليم نفسك على القراءة النشطة والتفاعلية والتي تجعلك قارئا أكثر تطلبا وتميزا.

المستوى الأول: القراءة الأساسية

هذا هو المستوى الذي تعلمناه في المدرسة الابتدائية والذي يمكننا من فهم الكلمات على الصفحة وقراءتها ومتابعة السرد الأساسي أوخط الفهم، ولكن لا أكثر. هذا المستوى يناسب القراءة للتسلية أوالمعلومات البسيطة، ولكنه لا يكفي للقراءة للتعلم والفهم العميق.

لتحسين مهاراتك في القراءة الأساسية، يمكنك ممارسة القراءة بصوت عال أو بصوت منخفض أو بالتفكير، والانتباه إلى النطق الصحيح والتنغيم والترقيم. كما يمكنك استخدام قاموس للبحث عن معاني الكلمات التي لا تفهمها أو التي تواجه صعوبة في نطقها. ويمكنك أيضا طرح بعض الأسئلة البسيطة على نفسك بعد الانتهاء من القراءة، مثل: ما هو عنوان الكتاب؟ ومن هو مؤلفه؟ وما هو موضوعه؟ وما هي الأحداث الرئيسية التي حدثت فيه؟ وما هي الشخصيات الرئيسية والثانوية؟ وما هي الرسالة أوالمغزى الذي يريد أن يوصله المؤلف؟

المستوى الثاني: القراءة التفتيشية

هذا هو المستوى الذي يتيح لنا الاطلاع على الكتاب بسرعة والحصول على فكرة عامة عن محتواه وما يريد أن يقوله المؤلف. هذا المستوى يناسب القراءة للتعرف على الكتاب ومدى اهتمامنا به وملاءمته لهدفنا من القراءة. هذا المستوى يساعدنا أيضا على توفير الوقت والجهد في قراءة الكتب التي لا تستحقها.

لتحسين مهاراتك في القراءة التفتيشية، يمكنك اتباع الخطوات التالية:

  • اقرأ العنوان والغلاف والخلفية والملخص والفهرس والمقدمة والخاتمة والمراجع والفهارس الفرعية للكتاب.
  • اقرأ بعض الفقرات الأولى والأخيرة من كل فصل أو جزء من الكتاب.
  • اقرأ بعض الجمل الأولى والأخيرة من كل فقرة في الفصول أو الأجزاء التي تبدو مهمة أو مثيرة للاهتمام.
  • اقرأ بعض الكلمات أو العبارات المظللة أو المؤكدة أو المشروحة أو المعلق عليها في النص.
  • اطرح بعض الأسئلة على نفسك بعد الانتهاء من القراءة، مثل: ما هو النوع أو النمط أو اللغة أو الجمهور المستهدف للكتاب؟ وما هي الفكرة الرئيسية أو الرأي أو الحجة أو النظرية التي يقدمها المؤلف؟ وما هي الأدلة أو الأمثلة أو الحقائق أو الإحصاءات التي يستخدمها لدعمها؟ وما هي النقاط الفرعية أو الثانوية التي يتناولها؟ وما هي الأسئلة أو التحديات أو المشكلات التي يطرحها.

في مقولة شهيرة لألبرتو مانجويل عن القراءة، قال:

"الكتب تمنحنا تجربة الحياة قبل أن نعيشها".

العيش في الكتب ومع الكتب وللكتب هي حياة فردوسية بديعة، وقد قيل:
لن تصادف شخصا لا يحب القراءة، إنما قد تجد شخصا لم يعثر على الكتاب المناسب،

فحين تحب القراءة وتمارسها كعادة محببة إلى قلبك، ليس فرضا ولا إجبارا،

ستعزز مهاراتك القرائية وتتعرف دائما إلى ما تقرأ وكيف تقرأ، وستصبح لديك ملكة إبداعية مدهشة !

أولا: عندما تبدأ بقراءة كتاب للمرة الأولى لا بد من التعرف عليه من خلال:

1 عنوانه.

2 مؤلفه.

3 تاريخ نشره.

4 مقدمة المؤلف.

5 فصوله ومواضيعه.

ثانيا: المهارات القرائية:

1 _ انتقاء الأفكار الرئيسية:

- ضع خطا تحت الفقرة الرئيسية وأنت تقرأ وستجد فكرة رئيسية واحدة على الأقل في كل فقرة.

- تدوين الملاحظات عن هذه الأفكار.

استذكارها ومراجعتها من حين لآخر.

2_  رفع معدل سرعة القراءة من خلال:

- القراءة في مكان هادئ.

- اختيار الوقت المناسب.

- اختيار أسلوب القراءة بحسب الهدف منها.

- قراءة الجمل بفهم وتجنب قراءة الكلمات مفردة.

- ممارسة القراءة كهواية.

- القراءة الصامتة تحقق قدرا كبيرا من الاستيعاب.

- التعرف على الكتاب يسهم في سرعة القراءة.

كتب عن فنون القراءة:

- الموسوعة النفسية فن القراءة والدرس - آرثر كورنهاوزر- هارولد فلب

- سلسلة المعرفة كيف تقرأ أفكار الآخرين من خلال حركاتهم "مترجم" - إيناس زيادة

- المهارات الدراسية - محمد الخولي

- كيف تتقن فن القراءة السريعة - لوري روزاكس

المستوى الثالث: القراءة التحليلية

هذا هو المستوى الذي يتطلب منا الدخول في عمق الكتاب وفهم ما وراء السطور والحوار مع المؤلف والنقد البناء لأفكاره وأسلوبه. هذا المستوى يناسب القراءة للتعلم والفهم العميق والتطوير الشخصي والمهني. هذا المستوى يحتاج إلى تركيز وتفكير وتحليل وتقييم وتفاعل.

لتحسين مهاراتك في القراءة التحليلية، يمكنك اتباع الخطوات التالية:

  • احدد هدفك من القراءة والموضوع أو الجانب الذي تريد التركيز عليه أو التعمق فيه.
  • اقرأ الكتاب بتمعن وبطء وحاول فهم كل جزء منه وما يربطه بالأجزاء الأخرى.
  • احفظ أو سجل أو اقتبس أو انسخ أو اكتب ملخصا للنقاط الرئيسية والفرعية والمهمة والمثيرة للاهتمام في الكتاب.
  • اطرح أسئلة على نفسك وعلى المؤلف وعلى النص وحاول الإجابة عليها بموضوعية ونزاهة. بعض الأسئلة التي يمكنك طرحها هي: ما هي الغاية أو الهدف أو القصد من كتابة هذا الكتاب؟ وما هي الفرضيات أو الافتراضات أو القيم أو المعتقدات التي يعتمد عليها المؤلف؟ وما هي النقاط القوية والضعيفة في حجته أو نظريته أو رأيه؟ وما هي الأخطاء أو الثغرات أو الاستثناءات أو الاعتراضات التي يمكن توجيهها له؟ وما هي النتائج أو الآثار أو الدلالات أو التطبيقات التي يمكن استخلاصها منه؟ وما هي العلاقة بين هذا الكتاب والكتب الأخرى التي تتناول نفس الموضوع أو المجال؟ وما هي مساهمة هذا الكتاب في المعرفة أو الثقافة أو العلم أو الفن أو الأدب؟
  • اكتب رأيك أو تقييمك أو نقدك أو تعليقك على الكتاب وعلى ما قدمه المؤلف من أفكار وأسلوب ولغة ومنهج ومصادر. وحاول أن تكون عادلا وموضوعيا ومبررا ومحترما في ذلك.

المستوى الرابع: القراءة الاصطناعية

هذا هو المستوى الذي يتجاوز الكتاب الواحد ويشمل القراءة المقارنة والتكاملية والابتكارية لعدة كتب تتناول نفس الموضوع أو المجال أو الاهتمام. هذا المستوى يناسب القراءة للإبداع والابتكار والإنتاج والتأليف. هذا المستوى يتطلب منا القدرة على الربط والتنسيق والتنظيم والتصنيف والتجميع والتفريع والتوسيع والتعميم والتخصيص والتجديد والتأصيل.

لتحسين مهاراتك في القراءة الاصطناعية، يمكنك اتباع الخطوات التالية:

  • اختر موضوعا أو مجالا أو اهتماما تريد القراءة عنه والتعمق فيه والإبداع فيه.
  • ابحث عن عدة كتب تتناول هذا الموضوع أو المجال أو الاهتمام من زوايا ومناهج ومستويات مختلفة.
  • اقرأ هذه الكتب بمستويات القراءة المناسبة لها وحاول فهم ما يقوله كل مؤلف وما يربطه بالمؤلفين الآخرين وما يميزه عنهم.
  • احفظ أو سجل أو اقتبس أو انسخ أو اكتب ملخصا للنقاط المشتركة والمختلفة والمتناقضة والمتكاملة والمكملة والمتبادلة بين هذه الكتب.
  • اطرح أسئلة على نفسك وعلى المؤلفين وعلى النصوص وحاول الإجابة عليها بموضوعية ونزاهة. بعض الأسئلة التي يمكنك طرحها هي: ما هي النقاط التي يتفق عليها المؤلفون وما هي النقاط التي يختلفون فيها؟ وما هي الأسباب أو العوامل التي تفسر هذه الاتفاقات والاختلافات؟ وما هي النقاط التي تتناقض أو تتعارض مع بعضها البعض وما هي النقاط التي تتكامل أو تتمم بعضها البعض؟ وما هي النقاط التي تستطيع أن تستفيد منها أو تتعلم منها أو تطورها أو تنتقدها أو ترد عليها؟ وما هي النقاط التي تستطيع أن تضيف إليها أو تجدد فيها أو تأصل فيها؟
    • اكتب مقالة أو كتابا أو بحثا أو مشروعا أو خطة عمل أو أي شكل من أشكال الإنتاج الفكري أو العلمي أو الفني أو الأدبي تستخدم فيه ما قرأته من الكتب وتدمجه وتربطه وتنسقه وتنظمه بطريقة مبتكرة ومفيدة ومميزة. وحاول أن تكون واضحا ومنطقيا ومقنعا ومبدعا ومحترفا في ذلك.

    الخاتمة

    في هذا المقال، قدمنا لك بعض الاستراتيجيات والنصائح التي تساعدك على تحسين مهاراتك في القراءة والاستمتاع بالكتب أكثر. تعلمنا كيف نميز بين أربعة مستويات من القراءة وكيف نتقدم من مستوى إلى آخر. تعرفنا على كيفية تحديد هدفنا من القراءة واختيار الكتب المناسبة له. شرحنا كيفية تعليم نفسنا على القراءة النشطة والتفاعلية والتي تجعلنا قراء أكثر تطلبا وتميزا.

    نأمل أن يكون هذا المقال مفيدا وملهما لك وأن يحفزك على القراءة بشغف وفضول وإبداع. ندعوك أيضا إلى مشاركة ما قرأته وما كتبته مع الآخرين والاستفادة من آرائهم وتعليقاتهم ونقدهم. فالقراءة هي حوار مستمر بين القارئ والمؤلف والنص والعالم. 🌎

    شكرا لك على قراءة هذا المقال ونتمنى لك قراءة ممتعة ومفيدة. 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-