أحدث كتب

الاتجاه السوسيوأنثروبولوجي في دراسة المجتمع.pdf

الاتجاه السوسيوأنثروبولوجي في دراسة المجتمع.pdf
الاتجاه السوسيوأنثروبولوجي في دراسة المجتمع.pdf


المقدمة:

من المعروف الآن بين المشتغلين بالعلوم الاجتماعية كما هو معروف في تصنيف الدراسات النظرية والحقلية في هذا المجال أن هناك مبحثين متمايزين في دراسة المجتمع يعرف المبحث الأول يعلم الاجتماع Sociology ويعرف المبحث الثاني بالأنثروبولوجيا الاجتماعية Social Anthropology بفروعهما المتمايزة . وعلى الرغم من المبررات التي تساق لتفسير هذه الثنائية القائمة في علوم
معنية بدراسة موضوع واحد هو بناء المجتمع في جوانبه المتنوعة - فإن الحاجة ملحة إلى اعادة تقييم ما يعرف بالنظرية في علم الاجتماع والانثروبولوجيا الاجتماعية، وبخاصة فيما يتعلق باتجاهات التحليل التي تقودنا إليها هذه النظريةوما تستند إليه من مادة وما تستخدمه من طرق في البحث .

ولعل تلك الثنائية القائمة الآن بين علم الاجتماع والانثروبولوجيـــــــــا الاجتماعية وقد كانت تستند إلى أسباب متعددة - لم تعد تجد ما يبرر استمرارها الآن لأسباب متعددة أيضا. ومن تلك الاسباب التي ساعدت على تأصيل تلك الثنائية في البحوث الحقلية والنظرية التقليدية مثلا ما يرجع إلى نشأة الأنثروبولوجيا العامة ذاتها كعلم عني بمشكلات معينة في الحياة البشرية أو الانسانية لم يستطع
علم الاجتماع التقليدي - وبخاصة علم الاجتماع كما ترسم حدوده كتابات أو جست كونت وإميل دوركايم - أن يستوعب المشكلات أو ينتظم المادة الوصفية التي جاء بها الرحالة والمبشرون وضباط الادارة الذين عملوا في شعوب
المستعمرات الإفريقية بوجه خاص مثلا فيما يتعلق : بالتمايز السلالي والفروق اللغوية والعرقية والنظم القبلية وأنماط الزعامة الدينية والسياسية والسحر والفن البدائي وغيرها من الموضوعات . فنشأت الأنثروبولوجيا العامة على حد تعبير
ساخر كسلة تلقى بها كل الموضوعات التي لا تصنف بين المجالات التقليدية لعلم الاجتماع ، ومن ثم فقد تضمنت الأنثروبولوجيا كما هو معروف فروعاً منها الاثنوجرافيا والاثنولوجيا والانثروبولوجيا اللغوية والانثروبولوجيـــــــا
الفيزيقية كذلك فقد ارتبطت تلك الثنائية بين علم الاجتماع والانثروبولوجيـــــــا الاجتماعية - باهتمام علم الاجتماع بصفة عامة بالمجتمعات الحضرية والصناعية، في حين ركزت البحوث الانثروبولوجية الاجتماعية التقليدية على دراسة ما
كان يعرف بالمجتمعات البدائية .. حيث ارتبطت التحليلات السوسيولوجية الأولى بالمجتمع الأوربي بوجه خاص، وحين اشتغل علماء الاجتماع في أمريكا بدراساتحقلية ، اهتموا بمشكلات القوى العاملة والمجتمع الصناعي والأنماط المجتمعية الريفية والحضرية ، بينما اهتم الانثروبولوجيون فقط بالهنود الحمر وثقافتهم البدائية .

ونجد هناك أيضاً بعض مظاهر التمايز بين علم الاجتماع والأنثروبولوجيا الاجتماعية التقليدية، وبخاصة فيما يتعلق بطرق البحث ومدى القضية التي ينتهي إليها كل من التحليل السوسيولوجي والانثروبولوجي والاتجاهات التي ينتهجها
هذا التحليل. فقد اعتمدت الدراسات الانثروبولوجية الحقلية التقليدية على طريقة الملاحظة بالمشاركة والاعتماد على ذاكرة كبار السن والآتين بالأخبار والطريقة الجينيولوجية وتسجيل تاريخ حياة الأشخاص للحصول على المادة الانثوجرافية.

تحميل الكتاب PDF 



تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-