أحدث كتب

كتاب من الحداثة إلى العولمة الجزء الأول _ ج. تيمونز روبيرتس PDF

309_من_الحداثة_إلى_العولمة_الجزء_الأول.pdf
309_من الحداثة إلى العولمة الجزء الأول.pdf
 رؤى ووجهات نظر في قضية التطور و التغيير الأجتماعي ج. تيمونز روبيرتس 

ملخص الكتاب:


كتاب من الحداثة إلى العولمة الجزء الأول رؤى و وجهات نظر في قضية التطور و التغيير الأجتماعي ج. تيمونز روبيرتس PDF لقد أن الأوان لإيجاد صيغة جديدة للمصالحة بين الإيمان والعلم، أو بين تراثنا الإسلامي العظيم والعقل كما فعل ابن رشد في كتابه الشهير “فضل المقال فيما بين الشريعة والحكمة من الاتصال”. والحكمة هنا تعني الفلسفة. “فالعلم والإيمان لا يمكن أن يكونا خصمين إلا في النفوس المريضة” إن انتصار هذا التيار الوسطي العقلاني هو الذي ستنقذنا من براثن التطرف في هذا الاتجاه أو ذاك. وقد لا يتحقق قبل سنوات كثيرة لأن الخروج من عصور الانحطاط والانغلاق أمر صعب وعسير. ولكننا سائرون على الدرب بإذن الله.
وبالتالي فإني أفرق تفريقا واضحا بين نوعين من الحداثة: الحداثة الإيمانية، والحداثة الإلحادية. ونحن العرب على مفترق طرق: فإما أن نختار الأولى، وإما الثانية.

لماذا تكون الدول الفقيرة فقيرة؟ ماذا عليها أن تفعل لتقلب وضعها؟ ماذا يحدث للدول والأفراد عندما ينتقلون من التخلف إلى الحداثة؟ ماذا يعني بكل الأحوال أن تتطور وأن تصير حداثيا؟ ما هي التأثيرات الاجتماعية لعملية التكامل الاقتصادي والثقافي والسياسي الشاملة المسماة بالعولمة.
يتناول كتاب "من الحداثة إلى العولمة: رؤى و وجهات نظر في قضية التطور و التغيير الأجتماعي"، والذي يتألف من جزئين، موضوع التغير الاجتماعي والثقافي الذي شهدته العالم خلال الفترة الممتدة من الحداثة حتى العولمة.

يتطرق الجزء الأول من الكتاب إلى فترة الحداثة، ويستعرض مفهوم الحداثة وتأثيرها على التغيير الاجتماعي والثقافي في العالم الغربي. كما يتحدث الكتاب عن نظرية الحداثة وتأثيرها على التطور الاجتماعي والثقافي في العالم الغربي، ويناقش أيضاً الحداثة وتأثيرها على الفن والأدب والفلسفة.

وفي جزء العولمة، يتحدث الكتاب عن مفهوم العولمة وتأثيرها على التغيير الاجتماعي والاقتصادي والثقافي في العالم، كما يتناول الحركات الاجتماعية والثقافية التي تناقش تأثير العولمة على الهوية والتنوع الثقافي.

يتناول الكتاب أيضاً موضوع التنوع الثقافي والهوية في ظل التغير الاجتماعي والثقافي الذي شهدته العالم، كما يتحدث عن أزمة الهوية وتحدّياتها في عالم متغير ومتقلب.

يستعرض هذا الكتاب معالجات متنوعة الاتجاهات لهذه الأسئلة، عبر مجموعة من المقتطفات الأصيلة من الفكرين الكلاسيكي والمعاصر، اختيرت بدقة وعناية لتشكل في مجموعها مرجعا متميزا، في مواضيع التغيير الاجتماعي والتنمية في دول العالم الثالث، وعملية الانتقال إلى مجتمعات ما بعد التصنيع أو ما بعد الحداثة كنتيجة لإعادة البناء الاقتصادي والعولمة. 

يعتبر كتاب من الحداثة إلى العولمة الجزء الأول رؤى و وجهات نظر في قضية التطور و التغيير الأجتماعي ج. تيمونز روبيرتس PDF من الكتب المهمة التي أحاطت بالكامل بموضوع الكتاب وشملت دراسة كل جوانبه دراسة بحثية معمقة ومنقحة والتي من شأنها اثارة اهتمام الباحثين والطلاب المهتمين بالدراسات والبحوث في المجال


بشكل عام، يستعرض الكتاب تأثير الحداثة والعولمة على التغيير الاجتماعي والثقافي في العالم، ويناقش بعض التحديات التي يواجهها العالم في هذا الصدد.

تحميل الكتاب pdf 

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-