أحدث كتب

علم النفس الإعلامي رؤى معاصرة ودراسات تطبيقية_طلعت حكيم.pdf

علم النفس الإعلامي رؤى معاصرة ودراسات تطبيقية_طلعت حكيم.

علم النفس الإعلامي رؤى معاصرة ودراسات تطبيقية_طلعت حكيم.pdf



مقدمة الكتاب

يعتبر علم النفس الإعلامي تخصص قديم حديث في ذات الوقت، قـديـم مـن حيث التأثير.. حديث من حيث الاهتمام البحثي، إذ يعتبر تخصص بيني يربط علـم النفس مع الإعلام، وعلى الرغم من أن علم النفس الإعلامي هو فرع مـن فـروع
علم النفس إلا أنه لا يوجد عدد كبير من المؤلفات والأبحاث فيه بصفة خاصة فـي المكتبة العربية، ومعظم من أهتم بالكتابة أو البحث فيه من المتخصصين في مجال الإعلام، ولذلك وجدت أنه من الضروري أن يتم إعداد كتاب أكاديمي تطبيقي يسهم في أن يكون مناسب للمتخصص المتعمق والمثقف العام الذي يسعى إلـى متعـة المعرفة.


ويتكون الكتاب الحالي من ستة فصول، يمكننـا القـول أن نـصفهم نظـري ونصفهم تطبيقي: حيث تعرض الثلاثة فصول الأولى مـدخل إلـى علـم الـنفس الإعلامي وتاريخه، وسيكولوجية الاتصال كمدخل ضروري لعلم النفيس الإعلامي، والنظريات المفسرة لتأثير وسائل الإعلام. أمـا الفـصول الثلاثة الأخيـرة فقـد خصصناها لمناقشة موضوعات تطبيقية كالأفكار النمطية وصناعة الـرأي العـام ووسائل الإعلام غير المباشرة (السينما). ولقد حرصت أن يتم تدعيم كـل فـصول الكتاب بالأمثلة التوضيحية والأشكال ونتائج الدراسات العلمية التي تسهم في تحقيق الفهم الدقيق بشكل مبسط.

المؤلف في سطور


بقلم أ.د/ فتحي مصطفى الشرقاوي
يمثل كتاب "علم النفس الإعلامي رؤى معاصرة ودراسـات تطبيقيـة" أحـد الانجازات العلمية الرصينة التي تلقي الضوء على كيفية الإفادة مـن تـراث علـم النفس النظري والتطبيقي في مجال الإعلام. فـالإعلام بكافـة روافـده المكتـوب
والمسموع والمرئي يمثل أحد القنوات الجوهرية في تشكيل الآراء والاتجاهـات والقيم والمعتقدات الخاصة بالأفراد ومن ثم الجماعات والمجتمعـات، سـواء فـي تفاعلاتها المتباينة بينهم.. أو في إطار تفاعلاتهم مع الآخرين المغايرين لهم.
من هذا المنطلق تستدعي الضرورة العلمية والعملية معاً، النظر إلى الرسـائل الإعلامية بوصفها تعكس رؤية ورسالة تربوية مجتمعية، لابد من التأكد من مـدى فاعليتها في تحقيق الأهداف التي تسعى إلى ترويجها، فإذا أخذنا فـي الاعتبـار أن الإعلام مرأة المجتمع، بات من الواضح أهمية دراسة الأهـداف الكامنة وراؤه، وكيفية تحقيقها، والأدوات التي يلجأ إليها، وكيفية متابعة التأثيرات المرتبطـة بهـا
على مستوى الفرد والجماعة والمجتمع.. سواء في مرحلة إعداد تلك الرسـائل أو في مرحلة تفعيلها .. وحتى بعد الانتهاء من تفعيلها إجرائيا علـى أرض الواقـع.


وهنا يتجلى بوضوح دور علم النفس الإعلامي بنظرياته المتعددة، وأساليبه البحثية المتباينة ومؤشراته البحثية النظرية والتطبيقية، لكي يظهر الأمر في نهاية الأمر في
صورة علم يجمع بين علم النفس والإعلام معا.


والكتاب الحالي للسيد الدكتور طلعت حكيم يمثل خطوة جـادة علـى طـريـق إرساء ذلك الفرع .. للإفادة منه سواء في تدريسه لطلاب علم النفس والإعـلام وكذلك بداية لإجراء البحوث المشتركة في هذين المجالين مـن مجـالات العلـوم
الإنسانية. والله من وراء القصد وهو الهادي إلى سواء السبيل.
أ.د/ فتحي الشرقاوي
أستاذ علم النفس السياسي
ونائب رئيس جامعة عين شمس


تحميل الكتاب PDF 




تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-